الرئيسية / أخبار / من هو المغني عبدالله السكيتي ويكيبيديا؛ قصة تحوله من إمام مسجد لمغن

من هو المغني عبدالله السكيتي ويكيبيديا؛ قصة تحوله من إمام مسجد لمغن

من هو المغني عبدالله السكيتي ويكيبيديا؛ قصة تحوله من إمام مسجد لمغن؛ ويعتبر عبدالله السكيتي من أبرز وأشهر الشخصيات في الوطن العربي، وخاصة في المملكة العربية السعودية. وتردد اسمه بشكل متكرر في كافة وسائل التواصل الاجتماعي والمواقع الإلكترونية خلال الساعات الماضية بسبب تصريحاته الأخيرة. جدير بالذكر أن المطرب السعودي عبدالله السكيتي يحظى بشعبية كبيرة بين محبيه ومحبيه في مختلف الدول. في جميع أنحاء الوطن العربي. من هو عبد الله السكيتي ويكيبيديا، سيرة عبد الله السكيتي، قصة تحوله من إمام مسجد إلى مغني.

ولد عبد الله السكيتي ونشأ في المملكة العربية السعودية ويحمل الجنسية السعودية. وهو في الأربعينات من عمره. اشتهر كفنان بفضل مشاركته في العديد من المشاريع الفنية المميزة، مما أعطى لاسمه بريقاً عالمياً مع ازدياد شهرته ونجوميته. وعُرف كأحد الفنانين البارزين في الوطن العربي، وانتشرت مؤخرا تصريحاته حول تحوله من إمام مسجد إلى مغني، “لو عاد الزمن إلى الوراء لاختار الغناء من البداية”.

وبعد أن عرفنا من هو عبد الله السكيتي على ويكيبيديا، سنتحدث الآن عن السيرة الذاتية لعبد الله السكيتي:

الاسم الكامل: عبدالله السكيتي
العمر 42 سنة
الجنسية السعودية
مكان الميلاد: الطائف، المملكة العربية السعودية
عربي
الديانة مسلم
المهنة : مغنية وفنانة
الحالة الاجتماعية: متزوج

روى المطرب السعودي عبدالله السكيتي قصة تحوله من إمام مسجد إلى مغني، مؤكدا أنه لو عاد الزمن إلى الوراء لاختار الغناء منذ البداية. وأوضح أنه تأخر في اتخاذ هذه الخطوة، ووصف انتقاله المهني إلى الغناء بالتطور وليس التحول.

مشيراً إلى أن الغناء بالنسبة له هو الغناء مع وجود الموسيقى، ونوه إلى أنه حسن الظن بالله، فهو لا يخاف من الموت، بل يشعر دائماً بالاطمئنان، ومقتنع بالخطوة التي خطاها في مسيرته. وعبر عن سعادته بوجود قاعدة جماهيرية من محبي فنه، موضحا أن ذلك يحفزه على الاستمرار في الغناء.

صحيفة بلاك هات، موقع إخباري مُتكامل شامل يهتم بتقديم خدمة صحفية متميزة للقارئ العربي، وهدفنا أن نصل لقرائنا الأعزاء بالخبر الأدق والأسرع والحصري بما يليق بقواعد وقيم الأسرة العربية، لذلك نقدم لكم مجموعة كبيرة من الأخبار المتنوعة داخل أقسام الموقع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *